السبت، أكتوبر 17، 2009

قراءات متفرقة

روايتان مضمونهما متشابه قرأتهما مؤخرا الأولي للمصري المنسي قنديل"احتضار قط عجوز" والثانيه للياباني ياسوناري كاباوتا"الجميلات النائمات" الرواية المصرية يقول مؤلفها: انه يوجد كاتب مصري يستحق نوبل الاداب غير نجيب محفوظ. وهو ما دفعني للبحث عن مؤلفاته

الثانية قرأتها بترشيح من أحد الاصدقاء..بتوصية شديده ولم اعرف ذلك المؤلف من قبل.مضمون الروايتين المتشابه بشدة هو الحديث عن كهولة الرجل وما يمر به من مشاعر واحساسيس وعلاقته بالمراة ومحاولته الشديده التمسك ببقايا الشباب

الفرق بين الروايتين....اكبر من أن تصوغه الكلمات في صالح الروايه اليابانية اللتي تشبه لوحة فسيفساء كل حجر فيها يحكل احساس عالي وكثافه في الشعور ورقي في المعني والصورة

-ترجمة ديوان ايمان مرسال"جغرافيا بديلة "الي العبرية اثار ذلك السؤال السفساطائي حول الاحتكاك الثقافي سينما وادب وترجمه من والي العبرية والحديث اللانهائي عنالتطبيع بين القبول والرفض التطبيع في السياسة فقط امان الثقافة تعلو علي تلك المواقف السياسية

ما لفت نظري هو ما قاله ياسر شعبان: أن إيمان شاعرة جيدة، لكن ترجمتها إلى العبرية لن تضيف لها، لسبب برجماتى بحت. فعدد قراء العبرية محدود للغاية، فإذا ترجمت للصينية أو المالاوية، أو حتى الكوالامبورية كانت ستحظى بجماهيرية وتأثير أكبر. وعلى مستوى ثان، فإن ترجمة الديوان للعبرية قد تخلق موقفا سلبيا منها. ويقول شعبان: «صحيح أن جيل إيمان، وأنا أنتمى إليه، غير معنى بالأفكار القومية والإسلاموية، والأصوات الزاعقة، لكن الصحيح أيضا أن جيلنا يعى أن القارئ سيتبنى موقفا يدين فكرة الترجمة للعبرية

لا اعرف السبب الذي يدفع اي اديب للترجمة الي العبرية وفق ذلك المفهوم التسويقي البرجماتي..غير البحث ان انتشار اوسع لاعماله بطريقه صادمة

استمتع حاليا بالتعرف علي شعراء جدد مثل:العراقي سعد الياسري والعراقي مؤيد الشيباني واللبنانية سوزان عليوان كشاعرة غير موهبتها كرسامة.. بينما تبقي اعمال ادباء المغرب العربي بعيدة.... بعيدة جدا عن وجداني وتذوقي

هناك 13 تعليقًا:

ahmedmisry يقول...

هذا طرقي الأول لباب مدونتك ... فقط أردت أن أقول شكراً لك

أحمد كمال يقول...

تباعدت زياراتي فأصبحت أقضي وقتا أطول في كل زيارة ، أراجع ما فاتني !

أشعر بتغير مستمر ، و هذا جيد ، و لكنني لست متأكدا من الاتجاه ، و هذا مقلق ! فربما كنت أنا من يتغير ..

كان قنديل من كتابي المفضلين في وسط التسعينيات ، و لكنني انشغلت عنه فترة طويلة بعد ذلك .. شكرا لاختياراتك

تحياتي لك

زمان الوصل يقول...

يعنى أنتِ بدورك ترشّحى لنا رواية "الجميلات النائمات"؟ يااااه من زمان نفسى أتحمّس لكتاب ..

يا مراكبي يقول...

احسدك على كل هذه القراءات .. لن تتخيلي عدد الكتب التي اشتريتها ولم اقرأها بعد .. جبال من الكتب دون مبالغة

عموما حديثك عما تقرأينه يفيدنا في التعرف على ما هو بعيد عنا .. وننتظر منك الحديث عن الفلسفة قريبا

:-)

مـحـمـد مـفـيـد يقول...

المنسي قنديل من الذين هم أصحاب الاقلام الرائعه المهضوم حقها

Sonnet يقول...

تحياتي...
المنسي قنديل له من اسمه نصيب كما يقولون..فهو قنديل مضئ لكن فى سماء مجلة العربي لهذا لا يعرفه كثير فى مصر. كم أنه منسي لدى البعض من كبار المثقفين لأنه يقدم أدبا راقيا و له أعمال تاريخية جيدة.

بنت القمر يقول...

احمد المسيري
==============
اهلا بيك ارجو ان تعاود المرور
:)
تحياتي

بنت القمر يقول...

احمد كمال
=============
التغيير قائم.... وافضل من الجمود
انصحك بقراءه الترشيحات
:)
تحياتي ليك

بنت القمر يقول...

زمان الوصل
==========
طبعا برشحها... مش بقولك نفس الموضوع بس مفيش مقارنه
وانتظر رايك كمان
:)

بنت القمر يقول...

مراكبي
========
قنن الوقت وابدأ باالاهم والمهم
الفيس بوك"الله يحرقه"خليه في اخر القائمة
نورتني

بنت القمر يقول...

محمد مفيد
=========
يمكن...بس ما اتبهرتش بيه اول قراءه
تحياتي

بنت القمر يقول...

سونيت
=========
ربما احتاج اللي اعاده اكتشافه مرة اخري
اشكر مرورك
تحياتي

tagskie يقول...

hi.. just dropping by here... have a nice day! http://kantahanan.blogspot.com/