الخميس، أكتوبر 21، 2010

مذكرات الدوقة

يا سيدي الدوق لماذا لم تجب سريعا علي هاتفي النقال حين اتصلت بك، تري
ألم يستشعر جيبك الملكي لهفة قلبي؟ام كنت تضع هاتفك في وضع السايلانت؟ ام
كنت مزنوقا في احدي اشارت المرور.. وا لهفي ما اعظم مشغولياتك واقسي
قلبك؟؟ لقد اعتراني الجنون ؟؟ وماجت بي الظنون يا سيدي... اي ترضية
تقدمها الآن لقلبي الكسير؟؟ حبك سرمدي لكن قلبي عليل... عيناك شمس
ايامي..لكن هاتفي الان خارج الخدمة

هناك 7 تعليقات:

راجى يقول...

وحشتنا التدوينات الجميلة

يا مراكبي يقول...

تدوينة على وزن: عنوان بيتنا زي زمان .. بس إنت نسيت العنوان

محمد عبد الغفار يقول...

متخيل انا مذكارت الدوق عن نفس الموقف

اميرة بهي الدين يقول...

اولا مبروك التجديد في المدونه !!!
ثانيا .... عاجبني ان الهاتف خارج الخدمه ، هذا اقل ما يستحقه هذا الدوق اللورد مع خالص احترامنا !!!!

جايدا العزيزي يقول...

ماشالله رائعه

لديك احساس مرهف

وفكر جديد

ابدعتى

اشكرك

تحياتى

VOltaa يقول...

اكيد كان بيستخدم فودافون
.

حلو البوست:)

Dr Ibrahim يقول...

تشبيهات جميلة وكلمات روعة ..
الى الامام