السبت، فبراير 28، 2009

في الحسين

سواء كان المدفون في الحسين هو رأس الحسين حفيد النبي فقط بعد كربلاء الشهيرة او جسده كاملا مسجي داخل ذلك المقام المهيب لكن لايقلل من مكانته وتأثيره في نفوس المصريين لسنوات طويله التعلق الحميم والهيستيري ما يمت الي آل البيت بصلة
تعلق يصل الي حد طلب الشفعه والدعاء برد الغائب ومنح الولد والزوج وقضاء الحاجات الانسانية التي لا يمنحها القدر بسهولة أو يأخر استجابتها...
زرت المقام المهيب من شهر المسجد نفسه والمنطقه المحيطة أيضا منطقة الحسين منطقة مصرية صميمه كأنها لوحة من الموزاييك تعكس تناقضات الحياة في مصر بكل حدتها وقسوتها .الباعة الجائلين ومفترشي الارصفة ممن يرغبون في مجاورة المسجد الطاهر او من شدوا الرحال لزيارته من اقاصي الصعيد والريف بعضهم يمارس التسول أو البطالة والتسكع. وبين ومرتادي المنطقة ذوي السيارات الفارهة الذين أتوا لزيارة المنطقة كنوع من السياحة الداخلية ولتناول وجبة في المطاعم المنتشرة ذات الاسعار الباهظه
علي باب المسجد يقف حارسه لابتزاز المرتادات للصلاة من خلفه مكتبه فيطلب بإلحاح "بركة الحسين" في جباية رخيصة لا يقابلها اي خدمة تقدم سواء كتاب دعاء ,او نظافة للارضيات والسجاد او اي نوع اخر من الخدمات في مكان المفترض ان له قيمة دينيه كبيرة وايضا يعتبر مزار سياحي.... يعني تبخل وزارة الاوقاف او السياحة عن تعيين شيخ او حارس حتي لشرح الاهمية التاريخية والدينية للمسجد!!
واتذكر بأسف المساجد في كل دول العالم التي تحطي باحترام وتقدير وتعامل باعتبارها مزار سياحي وديني في نفس الوقت ويتم استثمار ذلك تماما وكذلك الكنائس ايضا
صليت المغرب علي السجاد ذو الرائحة الخانقة بسبب تشبعه بالمياه من اثر وضوء مرتادات المسجد. وحينها اصابني وسواس ان جبهتي حتما ستصاب بمرض جلدي من اقدام الاخريات !
بعد الصلاة تم فتح باب المقام وهي صالة صغيرة يطل عليها مسجد الرجال والنساء في نفس الوقت بداخلها سور معدني مزين بأيات قرآنية قمت بتصويرها لروعتها ويحوط السور المعدني المقام المغطي بأغطية مظرزة ومزركشة.احد المشايخ يردد بعض الادعية ويؤمن مرتادي المقام خلفه أعتقد انها تجربة روحية عظيمة ومن اجمل اللحظات الي مررت بها خففت قليلا من بؤسي لحال المكان وحال الوطن الذي لا يعطي المكان حقه!
احد لسيدات دفعت بكيس "بونبون" الي داخل المقام لينال بركة الحسين في حين نهرتها الاخريات الي حرمانية ذلك فالحسين لا يبارك البونبون ولا يمنح الزوج او الولد ولا يملك دفع الاذي او جلب الخير فقد لقي الحسين حتفه مقتولا وجذت رأسه
لكن الغريق يتعلق بأستار الحسين وبمرقده!
الصورة : لسور المرقد المعدني المحلي بايات قرآنية من تصويري الشخصي

هناك 26 تعليقًا:

زمان الوصل يقول...

تمام .. بالنسبة لى "الحسين" هو الأكثر روحانيه بين مساجد "مصر" الأثريه ذات التاريخ .. روحانيه كنت أستشعرها من مجرّد الجلوس فى مصلّى السيدات و أداء أى صلاه من غير باقى الحبشتكانات المعروفه فى هذه المساجد :)

رئيس جمهوريه نفسى يقول...

انا ليه رحلة كل مرة بكون فى القاهرة انى امشى من وسط البلد مرورا بالعتبة على الموسكى لحد ما اوصل الحسين هنا فعلا الجو رائع جدا وبيبث راحة فى نفس الواحد وياريت لو تجربى تجربى يوم فى رمضان بيكون رائع جدا اما موضوع مصلى السيدات فمش حقدر احكم بصراحة

sham3on يقول...

بونبون علي استار الكعبه

راجى يقول...

هو لسة فى ناس بتطلب شفاعة الحسين ؟
انا كنت فاكر ان الحكاية دى بقت من الفلكور

يَحيى المِصري يقول...

أنا بحب سيدنا الحسين جدا جدا الحي و الشخص نفسه
لكن طالما كنت في القاهرة كان ممكن تزوري مقام سيدي زين العابدين بن الحسين في السيدة زينب هو قريب من المدبح بس للأسف ماعرفش الطريق لوحدي لكنه رائع و اهدى بكتير من منطقة الحسين
المصريين اللي بيهاجموا الشيعة مش عارفين إن عندنا مزارات لأهل البيت أكتر من أي بلد تاني
:)

أحمـــــــــــــد أبو العلا يقول...

من الحاجات اللي بتمنع الانسان أنه يزور هذه المناطق الجميله التخلف المنتشر فيها

لا يمكن أن تزور هذه الأماكن دون أن تصطدم بشخص يصلي وقبلته ناحية المقام أو آخر يطلب من الحسين الرزق ويرد له أبنه وثالثه تريد فك السحر عن ابنتها

للأسف هذه المناطق غارقه في بحور من الجهل وتحتاج الى اهتمام حقيقي. اهتمام ولو ما يعادل اهتمام وزارة الثقافه بقصور الثقافه أو دار الأوبرا

Bastawisi يقول...

الحسين محبوب من كل المسلمين
عشان كده ارجح ان اللى قام بالعملية الارهابية لهو نصراني كافر او يهودي خنزير

بنت القمر يقول...

زمان الوصل:
===========
استمتعت بالروحانيات و"عكننت علي الحبشتكانات
:)
نورتيني

بنت القمر يقول...

رئيس جمهورية نفسي
========
اعتقد اقتراح يوم في رمضان ممكن يلاقي بالرفض المريع لان التجربة بالنسبة للاسره لا كانت روحانية ولا جميله خالص
كانت فسحه سياحه غير موفقه
:)

بنت القمر يقول...

شمعون
=========
ايون علي ستار المرقد بونبون ... بيقولوا بتوع العرض مش ها يكرروه تاني من التقارير اللي بتعملها عنهم:P

بنت القمر يقول...

راجي
============
الحسين نادراني رحت لبيته يا سي السيد
:))
ابقي زور المسجد ها تشوف العجب

بنت القمر يقول...

يحي المصري
===========
وهو المعروف بآه يا زين آه يا زين
آه يا زين العابدين
:))
المرة الجايه ها احاول اروح علي الله ما يزقونيش في المدبح
:)))

بنت القمر يقول...

احمد ابو العلا
=========== هي وزارة الثقافه مهتمة بقصور الثقافة؟؟ محدش قال لي:))
يا احمد البلد بحالها ضايعة

بنت القمر يقول...

بسطاويسي
===========
تصدق كنت عاوزة اقول كده برضه!!
اكيد نصراني كافر ولا يهودي خنزير هو اللي عمل كده
:)
طب ما تيجي نقوم عليه قومة رجل واحد ونطهر ارض مصر المحروسه من المشركين والكفار
نغرقهم في النيل ولا في الصحرا الغربيه
علي رايك يا اخي انا مش عارفه احنا صابرين علي الكفار ليه
:p:p:p:p:p

Alexandrian far away يقول...

التدوينه دي واللي قبلها الاكثر تماسكا وترتيبا ووضوح للفكرة من فترة
" وجهة نظري"
استمري في وضوحك وتحديد افكارك
تحت المتابعة

شكرا على لوحات جوستاف كليمت

ذو النون المصري يقول...

تروحي الحسين و تنسينا من دعائك
امال لو مكناش بلوجريه زي بعض؟؟؟
المره الجايه ادعيلنا هناك
و ارميلنا كيس بونبون
بس من غير محد يشوفك علشان الاحراج
هههاا

DantY ElMasrY يقول...

كنت فى المكان يوم الخميس اللى قبل التفجير
بالنسبة إلى كنت شامم ريحة براءة فى الجو القهوجى لطيف بمجرد اختيارنا لمقهاه عاملنا احسن معامله ودعينا مطرب معاه عود معرفى قديمة للجلوس معانا وقعد يغنى لنجاة ووردة
اول ما خلص قلتله غنى لسيد بك درويش وبمجرد اندماجنا معاه فى الحلوة دى قامت تعجن فى الفجرية تحولت اجواء البراءة العالقة فى الجو الى صخب طفل عابث لا يكف عن الضحك
كل الناس اللى كانوا سامعين المطرب كانوا متجاوبين مصريين وغير مصريين واللى يلحق ترابيزة فاضية قريبة يقعد على طول واللى يصور واللى يصقف عالواقف
كل دا كان بمنتهى البراءة
والفضل يرجع لواحد من محاسيب مولانا
العبد لله

بنت القمر يقول...

اليكسندريان
===============
اشكرك......انك بتقطع من وقتك الثمين عشان تتابع الفضاءات المجاورة
دمت بخير..........لو عجبك كليمت
جوجل علي مونيكا ستيوارت وايفو ومارك شوجال
واخيرا دييجو ريفييرا

بنت القمر يقول...

نون المصري
==============
انت عند المقام الكبير بعديك بربع ساعة..... احسن من كده ايه بس انت اللي ابقي افتكرني بقي
:))

بنت القمر يقول...

دانتي
=======
البراءه وسمعنا ببراءه وغنينا ببراءه
في تركيز علي فكرة البراءه لغرض ما ولا انا بيستهيألي
معلش يا دانتي تعمل ايه بقي في الوسواوس القهرية
حاسه انه في كلام بين السطور
دمت بخير

Alexandrian far away يقول...

لا شكر على واجب يا بنت القمر وأنا يسعدني دائما متابعة تطور كتابات الأخرين

أفهم من كده أنك من هواة التعبيريه الالمانيه؟
والله أنا خايف تطلعي تشكيليه
:-)

بنت القمر يقول...

اكيد كمان يا اسكندراني انا كمان بتابع الفضاءات المجاورة ويسعدني جدا نموها وازدهارها وثبوت خطها ومنهجها ووضوح وتجلي افكارها
الحمدلله
لا يسعني الا ان اقول مصر بخير
:))
ان شاء الله في امل في بكرة!!
بخصوصالتشكيليه الي الان انا هاوية ومتذوقه ولكن في خطه للدراسة الاحترافية بعد شهور قليله قول يا رب
:D

e7na يقول...

زرت المسجد وانا فى المرحله الثانويه مع رحله للمدرسه ووقفت انا وأحد المشرفين ومجموعه من الزملاء ننظر باستغراب لمن انهالوا يقبلون السور والمقام وانضم اليهم عدد كبير من زملائى
طبعا غير دهان العطر بالقوه والاجبار
لكن الروح خارج المسجد غريبه وممتعه جدا

e7na يقول...

الصوره جميله جدا يا استاذه

DantY ElMasrY يقول...

براءة طفل لسه رضيع
على فكرة لو تأملتى نظرات الناس لبعض
الناس كل الناس رجالة وستات هاتلاقى رجال نظراتهم متحرشة بكل شىء حواليهم
وهاتلاقى ستات لا تنظر إلا بغواية بس دا قليل شويتين
مستوى البراءة فى الحسين برىء من البراءة اللى تقصديها
فاكرة الضحكة الملعلعة بتاع اعلان ريرى فى التمانينات؟
او بتاع الطفل فى اغنية ماما زمانها جاية ؟
دى البراءة ......

يا مراكبي يقول...

شوفي الموضوع ده ممكن يكون مفيد

الأماكن التي ذكر أن رأس الحسين مقبور بها ستة مدن هي:

1- دمشق 2- الرقة 3- عسقلان 4- القاهرة 5- كربلاء 6- المدينة.

http://saaid.net/Warathah/Alkharashy/mm/13.htm