الجمعة، أغسطس 29، 2008

عن حديث كل سنة

تعمدت ان تقف سيارتها بحذا سيارتي تماما ان تلقي علي تحيه مفتعلة وقائلة:هاي كل سنه وانتي طيبه رددت التحيه بإيماءة من رأسي وابتسامه باهتة تعمدت العبث بزجاج سيارتها الكهربائي بلا مبرر !!وارسلت نظرة تحمل رساله محددة {شفتي عربيتي الجديده} ادركت سريعا هدف الكلاكسات المتتاليه والهيستيريه كي انتبه وقد كان... وصلت الرساله!!
جلست في المول اليوم ارتشف الكابتشينو تاركه افكاري تنطلق متبددة مع الدخان المتصاعد من الفنجان حين مرت اخري امامي لم ارغب ان اناديها لم اشعر بأي رغبه ان اقول لها: كل سنه وانتي طيبه فلم يكن وجودها العام القادم طيبه او غير طيبه في حياتي هو من امنياتي الحقيقيه او الصادقة لم اشعر برغبه ان اقول كلمات مبتذله لزوم المناسبه المتكررة لم ارغب ولا اعرف ما معني كل سنه وانتي طيبه
ولا كل سنه وانا طيبه التي سوف تردها بالمقابل... هل انا طيبه هذة السنه؟؟!

واذا اعتبرت نفسي طيبه هذه السنه هل ارغب ان اكون طيبه علي هذ النحو العام القادم؟؟! هل تلك الترهات المتبادله والسخافات المتبادله بلا نهايه
اعلم ان الثانية ترغب ان تنشب اظافرها في عنقي وان اختفي من الوجود كما اختفت التيتانيك تماما
يظهر ذلك جليا في سلامها البارد وفي وجهها السمج ونظرتها الميته

لامعني ابدا ولا سبب ان اتحمل كل ذلك الزيف الاجتماعي السنوي في تلك المناسبات المكررة
ربما لاتشعر روحي بكل ذلك السلام والصفاء مع قدوم رمضان مؤكد اني لن اصبح في الشهر الفضيل انسانه اخري
لا يزال كثير من شحنات الطاقه السالبه حبيسه في ذرات جسدي تلك الطاقه المتراكمه بسبب تلك الضغوطات اليوميه والاحباطات
لن اهدي هذه السنه تمنياتي الا لمن يستحقها... ولمن ارغب حقا في ان اهديها له! لا ارغب ان اكون كل سنه مثل هذه السنه ارغب بشده ان تحمل السنه القادمه افضل من ما حملته هذه السنه

هناك 13 تعليقًا:

Jana يقول...

ها قد حررتى نفسك اذن من رذيلة النفاق ..وتحليتى بفضيلة جميلة
وها قد بدأتى شهرك الكريم بفضيلة جديدة وخصلة من خصال المؤمنين ..وهذا من شأنه أن يبعث فى نفسك السلام والصفاء اذا نظرتى للأمر بزاوية مختلفة

أما عن تساؤلك بكيف تكونى "طيبة "
فبعد ساعات ان شاء الله سندرك هذا المعنى حين نبدأ أول ليالى رمضان ...فعندما من الله علينا بنعمة أن أدركنا هذا الشهر وأدركنا رحمته وغفرانه وفرصه العظيمة ..فلندرك وقتها اننا كنا "طيبين" ..والآن "أطيب"

وهذا هو وجه النعمة

وعموما قد جعلناها
كل عام وانت الى الله أقرب
حيث يفضل الدعاء باستخدام فعل تفضيل ولا يوجد أغلى من القربة الى الله أمنية ودعاء

لذلك يا أمانى
كل عام وانت الى الله أقرب
وبنفس أكثر صفاءا وسلاما

blue-wave يقول...

تصدقى ان دى فعلا نفس الفكرة اللى دايما فى بالى؟؟
ليه بنطر اننا نقدم تنازلات مزيفه بدعوى الذكاء الإجتماعى؟؟
ليه بنقول امنيات مش حاسينها وكلمات مكررة لزوم الواجب؟
ليه مانكونش على طبيعتنا؟
نقول امنياتنا الطيبه للى حاسين انه فعلا يستاهلها؟؟
بجد الفكرة دى فى بالى دايما

أحمد كمال يقول...

الحل إنك تحاولي تتمني الصالح للناس دول ، و تكون أمنيتك لهم بمعنى ربنا يهديك!

و تبقى الحكمة ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك و بينه عداوة كأنه ولي حميم

و في النهاية كل سنة و انت "طيبة" ، و ربنا أعلم باللي في ضميري :)

صباح الخير يا مصر يقول...

بنت القمر
*----*----*
من الواضح ان هذه الكلمات تدل على موود مش كويس....و انشاء الله يتغير و تذهب هذه التساؤلات و ستقابلين من تجدى ان الكلمات بتمنى سنه طيبه لها معنى واضح ...او تجدينها خارجه من القلب مباشرة
فى النهايه اتمنى لى و لكى وكل المسلمين القادم لهم ضيف كريم هو شهر رمضان
اتمنى ختم القرآن وعفو الرحمن ودخول الجنان و عتق من النار
اللهم تقبل يا رب العالمين

و... دمتى بكل خير

زمان الوصل يقول...

كل سنه و انتى طيبّه :) طيّبه من الطيب و ليس الطيبه "هكذا أفهمها"

لا أخفى عليك إنّى هذا العام كنت قد قرّرت ألاّ أبدأ احدا بالتهنئه برمضان .. و بعدين غيّرت رأيى و مسكت الموبيل و فضلت أبعت رسايل .. و وجدتنى أصاب بالإحباط حين كانت الاستجابه سلبيه للغايه و حسّيت إن شكلى أهباااااااااال جدّا و سألت نفسى سؤالك ده : إيه اللىّ خلاّنى أعمل كده و أغيّر موقفى؟ لقيتنى باقول لنفسى إن الوحده شئ صعب و غير محتمل و أخف منها تبادل مجاملات قد تؤتى ثمارها مشاعر طيّبه فيما بعد ..

رمضان كريم

appy يقول...

كل سنه وانتى طيبه هههههههههه
بصى مش بقولك كتير متشابهه معاكى فى الطبع وبيقولوا عليا قاسيه
انما اللى بتديكى كلاكس دى بجد غظتنى انا
علشان انا وانتى عربيتنا ماروتى زى بعض عااااااااااااا
يالا مش مهم على الاقل احنا بنطبقها ونطلعها فى ايدينا واحنا مروحين

عاليا حليم يقول...

كل سنة و أنتي طيبة يا قمر يعتود عليكي بخير أن شاء الله

أيه الجمال ده ؟
أكتر حاجة عجبتني في القصة فنجان الكابتشينو

:)حلوو النيولوك الجديد ده و صورة الهيدر هايلة

سمر الشافعى يقول...

ياساتر

ليه كدا بس دا رمضان من افضاله انه المفروض يصفى نفوس الناس لبعضها واللى متخاصمين يتصالحو وتتمنى الخير لغيرك

ياستى لو مكانش يفرق ماعكى كون غيرك طيب او لا فهوا اكيد يفرق مع غيرك وبعدين دى كلمه حلوه تاخدى عليها ثواب

ليه تحرمى نفسك منه وليه متستقبليش الشهر الكريم بنفس صافيه حتى ناحيه ناس مش كويسين معاكى

وليه ميبقاش عندك امل انك تتغيرى فالشهر دا وتقربى اكتر من ربنا

عالعموم كل سنه وانتى طيبه رغم انى معرفكيش بس بتمنالك كدا بجد

محمد عبد الغفار يقول...

كونى كخير ولدى أدم

وميض ابتسامة يقول...

صدقينى لو قلت لك ان مفيش حاجة تستاهل فى الدنيا دى الا الكلمة الطيبة .. والكلمة الطيبة صدقة .. انت بتأخدى عليها ثواب ..فليه تحرمى نفسك منها ..وحتى لو كان هناك بعض النفوس الضعيفة واللى الدنيا غرتهم فأرجوا من الله ان تقبليهم كما هم ..ليس نفاقا ..ولكن برغبة صادقة منك ان يهديهم الله ..
لاتكونى بخيلة بكلامك الطيب فى شهر الكرم .. وكونى متسامحة بقدر ما تستطيعى فكل هذه حسنات مضاعفة

جزاكى الله كل خير ... وكل عام وانت واسرتك بخير وفى احسن حال

مـحـمـد مـفـيـد يقول...

لا شئ يستاهل
كل عام وانتي بخير

اسكندراني اوي يقول...

كل سنه وانتي ان شاء الله طيبه
طيبه في قلبك طيبه في لسانك طيبه في حياتك
طيبه في زوجك طيبه في اولادك
شفتي بقى الطيبه ممكن تكون في حاجات كتيييير اوي ازاي

ربنا يحقق لك احلامك ويكون رمضان ده مثمر ومفيد من كل النواحي
تحياتي لكي ولادم
كل عام وانتم بخير

بنت القمر يقول...

كل عام والجميع بخير وصحه واشكر لهم صادق تمنياتهم
:)))